صحيفة مدينة الحد الالكترونية
الأحد 16 ديسمبر 2018

جديد الصور
جديد المقالات
جديد البطاقات
جديد الجوال
جديد الأخبار
جديد الصوتيات




جديد الصور

جديد البطاقات

جديد الجوال

جديد الفيديو

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
شخصيات من مدينة الحد
السيرة الذاتية للمطوع الشيخ راشد بن خليفة بن محسن
السيرة الذاتية للمطوع الشيخ راشد بن خليفة بن محسن
30-05-14 02:26
الايام - إعداد الباحث : بدر بن شاهين الذوادي :


تاريخ ومكان مولده:
ولد عام 1345 هـ الموافق 1926 م تقريباً بمصيف قرية عراد، وعاش وترعرع بمدينة الحد، وهي محل سكن والده.
طلبه للعلم:
بدأ طلب العلم على يد المطوع لاحج البوفلاسة ببيته جنوب الحد فتعلم على يديه مبادئ القراءة والكتابة، وتعلم منه قراءة القرآن الكريم حتى أتمه، ثم واصل طلبه للعلم على يد المشايخ بمدينة الحد فدرس متن «العشماوية» في الفقه المالكي على يد الشيخ أحمد بن محمد بن عبدالرزاق آل محمود، ودرس «أوضح المسالك في فقه الامام مالك» على يد الشيخ محمد بن عبداللطيف آل محمود رحمهم الله تعالى.

توليه إمامة مساجد الحد:
في عام 1368 هـ الموافق 1949 م عين إمام لجامع الحد الجنوبي حتى عام 1384 هـ الموافق 1965 م انتقل للإمامة بمسجد الحويلة وهي تصغير حالة، وجاء في بعض وثائق المسجد تسمية المسجد بمسجد آل أبي كوارة وتسمية مكانه بفريق بن جراح وهم من آل ابن علي العتوب، وبقي حتى تقاعد.

تعليمه للقرآن الكريم وتلاميذه:
لقد نذر نفسه وأحيا شبابه منذ نشأته الأولى في خدمة القرآن الكريم، فاشتهر المطوع راشد بتعليم قراءة القرآن الكريم وتخرج على يديه العشرات وربما المئات من أولاد مدينة الحد فكان من أبرزهم الدكتور هلال بن مهنا الشايجي رحمه الله المدرس بجامعة البحرين لسنوات طويلة ورئيس تحرير صحيفة أخبار الخليج الأسبق، وسعادة السيد غانم بن فضل البوعينين وزير الدولة للشؤون الخارجية وغيرهم من الرجال الذين يدينون له بالفضل بعد فضل الله سبحانه وتعالى، كما وتربى على يده العديد من رجالات مدينة الحد والذين أصبحوا يشار اليهم بالبنان، وكانت تعلم البنات قراءة القرآن الكريم بمدينة الحد أمينة بنت زايد رحمها الله .
ومن تلاميذه كذلك : محمد بن مهنا الشايجي، محمد بن ياسين، صلاح بن محمد بن عبدالرحيم، طارق بن محمد بن عبدالرحيم، ضياء البنعلي، لولوة بوغمار، عفرة بنت إبراهيم بن هلال، مريم الماجد.

صفاته:
تميز المطوع راشد بالطيب ودماثة الأخلاق، فكان مضيافاً طيب النفس، وكان يحرص على حضور صلاة الجماعة في المسجد حتى بعد تقاعده مع ما يعانيه من ثقل في الحركة وصعوبة المشي مع كبر سنه، فكان يتكئ على العصا حين يمشي إلى أن يصل الى المسجد. وأشتهر كذلك أنه يتولى تغسيل الموتى في مدينة الحد، ويقرأ القرآن على المرضى.

وفاته:
توفي يوم الأحد 19 رجب 1435 هـ الموافق 18 مايو 2014 م، وصلي عليه صباح يوم الأثنين 20 رجب 1435 هـ بجامع عائشة أم المؤمنين ودفن بمقبرة الحد فقدت مدينة الحد علما من اعلامها ورجلا من رجالاتها البررة ومعلما من معلميها الميامين وشيخا من شيوخها الكبار رحمه الله وأسكنه فسيح جناته.
ولا يسعنا في هذا المصاب الجلل الا أن نطلب من الله ان يتغمد فقيدنا الغالي بواسع رحمته ورضوانه ويدخله فسيح جناته وأن يجزيه عن الاسلام والمسلمين خير الجزاء وأن يلهم اهله ومحبيه وطلبته وأهل مدينة الحد الصبر والسلوان.

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1383


خدمات المحتوى



التعليقات
#647 [المشرف العام]
3.02/5 (13 صوت)

30-05-14 02:31
نفتخر بأن الباحث بدر بن شاهين الذوادي اخذ بعض مصادر الموضوع من صحيفة مدينة الحد الالكترونية .


تقييم
5.57/10 (15 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة مدينة الحد الالكترونية
جميع الحقوق محفوظة ل صحيفة مدينة الحد الالكترونية


الرئيسية |الصور |المقالات |البطاقات |الملفات |الجوال |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى